النشر العلمي

  • Identification and Determination of concentrations of some alkaloids in jimsonweed (Datura stramonium L.)

ABSTRACT

    Alkaloids are regarded as complex naturally occurring products of plants, and fungi. They possess nitrogen-containing heterocyclic rings, basic, and derived from amino acids. High physiological activity is also a characteristic of alkaloids. This study was aimed to determine the existence and concentrations of some toxic alkaloids in in different parts of jimsonweed (Datura stramonium L.) of the family Solanaceae. .Stems, leaves and fruits were dried, crushed and then underwent extraction. Solvents used in the extraction were chloroform and acetic acid . Thin layer chromatography (TLC) and GC-MS techniques were  also adopted in analyzing the alkaloids. The results revealed the presence of atropine, in stems, leaves and fruits of D. stramonium  with concentration of 0.03, 0.4 and 0.08 mg/g, respectively. Hyoscine was also found in stems, leaves and fruits with concentration  of 0.01, 0.02 and 0.2 mg/g respectively. Nicotine was  found in stems and fruits with concentrations of 0.001 and 0.02 mg/g, respectively. This study has opened new horizons to explore new natural poential pesticides from Sudanese indigenous plants and provide important information to avoid toxicity, harmful and adverse effects of these plants to both humans and animals.

 

published in جامعة جرش

  • دور الإرشاد الزراعي في رفع إنتاجية الذرة(المطري) عبر برنامج الحلول المتكاملة محلية جنوب الجزيرة – ولاية الجزيرة السودان.

بسم الله الرحمن الرحيم

الخلاصة

 

هدفت هذه الدراسة إلي إبراز دور الارشاد الزراعي في رفع إنتاجية محصول الذرة الرفيعة في القطاع المطري بمحلية جنوب الجزيرة - بولاية الجزيرة – السودان عبر برنامج الحلول المتكاملة للموسم المطري ( 2014-2019)، كان مجتمع الدراسة كل مزارعي المحلية, وعينة البحث شملت جميع أفراد مجتمع البحث (125 مزارع )، تم جمع البيانات الأولية بواسطة الاستبيان وتم تحليلها عن طريق برنامج الحزمة الاحصائية للعلوم الإجتماعية  (SPSS) بإستخدام التكرارات والنسب المئوية ومربع كاي لأختيار الفروض، أوضحت الدراسة أن للإرشاد الزراعي دور فعال في رفع إنتاجية محصول الذرة الرفيعة خلال فترة تنفيذ البرنامج وذلك عبر دوره الرائد في نقل اتقانية العمليات الفلاحية الجديده التى تم تنفيذها , كما أوضحت أن هنالك علاقة معنوية بين زيادة الانتاج وإستخدام كل من التقاوى المحسنة والخلخال، والسماد, وعلاقة معنوية بين تاخر الزراعه وتذبذب الامطار مع تدنى الانتاجية  كما أوضحت الدراسة عدم وجود اى علاقة معنوية بين ذياده الإنتاج والصفات الشخصية للمزارعين. علية فقد اوصت الدراسة علي ذياده عدد المزارعين المتبنين للبرنامج حتى يستفيد اكبر عدد منهم من خلال رفع مستواهم المعيشي كما اوصت وزارة الزراعه بتسليهم التقاوى في زمن مبكرفي او قبل  (مايو) حتى يتمكنوا من الزراعه مبكرا . ومحاوله تنفيذ برنامج حصاد المياة حتى تحل مشكلة تذبذب الامطار للنمر الموجودة في مناطق بعيدة من الترع.

published in كلية الزراعة – جامعة جرش

  • دور البنوك في مكافحة ظاهرة غسيل الاموال واثرها علي السرية المصرفية: دراسة قانونية مقارنة

 المستخلص:

جاءت هذة الدراسة بعنوان: دور البنوك في مكافحة ظاهرة غسيل الاموال واثرها علي السرية المصرفية(دراسة قانونية مقارنة) وتهدف الدراسة لمعرفة الجهود العالمية والمحلية لمحاربة ظاهرة غسيل الاموال بالتصدي لهذة الظاهرة العالمية الضارة علي الاقتصاد الوطي مع المحافظة علي السرية الحسابات لدى العملاء وفقاً للقانون فقد اصبحت مواجهة ظاهرة غسيل الاموال من اولويات السلطات التشريعية والقانونية والرقابية علي نطاق القطر وتبرر اهمية الدراسة في الحد من ظاهرة انتشار غسيل الاموال  لما لها من اثار سلبية علي المجتمع اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا. مع المحافظة علي سرية الحسابات ومشكلة الدراسة في اثر الاجراءات التي يمكن ان تتخذها البنوك ويمكنها ان تلعب دور فعالا في سبيل الوقاية من غسبل الاموال  والكشف عنهخا عن طريق البنوك وتجعلها قادرة وتقوم بدور فعال في التصدي لعمليات لعمليات تبييض غسيل الاموال الي لا اثر مباشر علي بالسرية المصرفية  وتظهر في السؤال التي طرحتة الدراسة في ماهي العحافظه علي سرية الحسابات ومكافحة ظاهرة غسيل الاموال وتفترض الدراسة ان جريمة غسيل الاموال بشكل اساسي التموية علي مصدر الاموال حتى يصبح مالكها حرا في استخدامها دون المطاردة القانونية وان جريمة غسيل الاموال من الاموال الغير مشروعة قانونيا ويتلخص المنهج الذي سرت علية في طريقة استخدام كل من الاسلوب الاستنباطي الي الجانب الاسلوب الوصفي التحليلي التاريخي المقارن. وتوصلت نتيجة الدراسة الي عدة نتائج من اهما : العلاقة الوثيقة بين مكافحة ظاهرة غسيل الاموال والسرية المصرفية لحسابات العملاء وأوصت الدراسة بعض توصيات من اهما: لابد من ايجاد تشريعات وقنوات اكثر صرامة هذة الظاهرة للحد من انتشارها لما لها من اثار سالبة علي المجتمع اقتصادياً واجتماعياً وسياسياً مع المحافظة علي سرية الحسابات.

published in مجلة الجزيرة للعلوم الاقتصاديةوالاجتماعية

  • دور القوى الدولية في دعم وتأييد القوميات في الشرق الأوسط (جنوب السودان أنموذجاً)

ملخص الدراسة

تُعدّ منطقة الشرق الأوسط من المناطق التي تزخر بالعديد من القوميات ويرجع ذلك لطبيعة المنطقة التي تتصف بتمايز واختلاف مجتمعاتها مما أدى إلى بروز العديد من تلك القوميات فيها، القومية في تعريفها العام هي رابطة اجتماعية عاطفية تنشأ في المجتمع نتيجة الاشتراك في اللغة والتراث والجنس والمنافع العادات والتقاليد، وبحكم ذلك الترابط فلهذه القوميات العديد من الأهداف والمطالب والقضايا والطموحات التي تعبر عنها بالعديد من الوسائل والآليات الأمر الذي يجعلها في كثير من الأحيان وإن لم يكن دائماً تلجأ وتستعين بالقوى الإقليمية أو الدولية بغرض الحصول على الدعم والتأييد من أجل الوصول لمبتغاها ومرادها ، السودان يعتبر أخر الدول التي تعرضت للتقسيم نتيجة حق تقرير الذي أقرّته اتفاقية نيفاشا 2005م والتي ترتب عليها قيام دولة جنوب السودان الوليدة عام 2011م بعد صراع عرف على أنه الأطول عمراً في القارة الإفريقية ، ومن المعلوم أن ذلك الصراع قد غذّته الدول الكبرى من منطلقات قومية منذ الغزو التركي المصري للسودان بإيعاز من بريطانيا ، ثم تواصل ذلك الدعم والتأييد لتلك المنطقة من خلال ذلك المنطلق إبّان الغزو الإنجليزي ، وبعد أن نال السودان استقلاله تولت الولايات المتحدة الأمريكية دعم وتأييد ذلك الصراع لينتهي بحدوث ذلك الانقسام، لكل ما سبق تعتبر قومية جنوب السودان في السابق منذ أن كانت إقليماً في دولة السودان إلى أن أصبحت دولة قائمة بذاتها من أبرز قوميات الشرق الأوسط في العصر الحديث التي حظيت بدعم وتأييد القوى الدولية متمثلة في الولايات المتحدة الأمريكية ، لأهمية الموضوع تتساءل الورقة عن الكيفية التي ساهمت بها القوى الدولية (الولايات المتحدة الأمريكية) في دعم وتأييد قومية جنوب السودان، تنبع أهمية الدراسة من أهمية الموضوع الذي تتناوله وذلك بإلقائها الضوء على قضايا القوميات في الشرق الأوسط من خلال تناولها لقومية جنوب السودان، ومن ثم توضيح الدور الذي لعبته الولايات المتحدة في دعم وتأييد تلك الأقلية، كما تهدف إلى التعريف بمفاهيم القومية، القوى الدولية والشرق الأوسط، ثم بيان أهم الوسائل والأدوات التي استخدمتها وقدمتها الولايات المتحدة لتلك القومية، ومن ثم أهم النتائج التي حققتها تلك القومية في جنوب السودان من خلال ذلك الدعم والتأييد، تناولت الورقة العديد من المحاور مشتملة على توضيحها لمفاهيم كل من القومية، القوى الدولية والشرق الأوسط، أهم الوسائل والأدوات التي تستخدمها القوى الدولية وتعتمد عليها في دعم وتأييد القوميات، والأهداف التي تسعى للوصول إليها من ذلك الدعم، ثم قومية جنوب السودان ودعم الولايات المتحدة لها مع توضيح طرق الدعم والنتائج التي توصلت لها والأهداف التي تحققت لقومية جنوب السودان، سوف تستخدم الورقة كل من المنهج التاريخي والوصفي التحليلي ومنهج دراسة الحالة، كما سوف تعتمد على  العديد من الأدوات الأولية والثانوية كما سوف تختتم بخاتمة تتضمن مجموعة من النتائج والتوصيات وقائمة لأهم المصادر والمراجع.

published in مركز ابن خلدون للعلوم الإنسانية والاجتماعية

  • Cyclin D1 Immunohistochemical Expression inSudanese Patients Affected with ProstaticCarcinoma in Khartoum State

AbstractProstatic carcinoma is a common public health problem in aging people. Cyclin D1proto-oncogene is an important regulator of G1 to S phase progression in manydifferent cell types. It is believed to play an important role in both tumorigenesis andgrading of many cancers including prostatic carcinoma; high levels of these proteinshave been reported in certain human malignancies and have been implicated inaberrant cell division and dysregulated tumor growth. The aims of this study wasto examine the immunohistochemical expression of Cyclin D1 in prostatic carcinomaand to demonstrate the association or relation between Cyclin D1 expressions andto determine the aggressiveness of the malignant tumors by Gleason Score. In thisstudy, 50 samples, 25 cases of prostatic cancer and 25 cases of benign prostatictissues, were studied for Cyclin D1 expression using an immunohistochemicaltechnique which was performed on routinely processed, formalin-fixed, and paraffin-embedded tissues; the tissues were then sectioned into thickness of (3–5 µm) withrotary microtome instrument, and immunohistochemical expression of Cyclin D1 wasevaluated in all cases. All of the primary human prostatic cancer samples revealedin different ranges of intensity from weak (+1), moderate (+2) to strongly positivenuclear staining (+3) for Cyclin D1. In this study, we revealed no nuclear staining inthe benign prostatic hyperplasia (PBH) disease (+0) in 21 cases (84%), and 4 cases(16%) were ranged in different color intensity; 3 (12%) were weak (1+) and 1 (4%)was moderate (2+), while prostatic cancer cases were also evaluated in different colorintensity; 13 cases (52%) were (+3), 7 (28%) were (+2), 3 were (12%) were (+1),and only two (8%) were negative. There was no significance correlation betweenGleason’s score and the intensity of Cyclin D1 expression. Conclusively, it can be saidthat Cyclin D1 may be helpful in the differentiation between BPH and prostate cancer,the correlation between the intensity of Cyclin D1 expression and prostatic diseaseswas statistically highly significant (p-value = 0.00). The authors recommend to useCyclin D1 as a tumor marker to prostatic carcinoma.

published in Sudan Journal of Medical Sciences

© 2016 University Of Gezira. All rights reserved | Design by Informatics Administration